أخبار عاجلة
حقيبة المالية.. إليكم آخر عرض اقتُرح على بري -
حقيبة المالية.. ماكرون تلقى هذه النصيحة -

الدول تتضامن مع لبنان بعد انفجار بيروت.. وعروض بتقديم المساعدة والدعم

الدول تتضامن مع لبنان بعد انفجار بيروت.. وعروض بتقديم المساعدة والدعم
الدول تتضامن مع لبنان بعد انفجار بيروت.. وعروض بتقديم المساعدة والدعم

تتواصل ردود الفعل الدوليّة المتضامنة مع لبنان بعد الكارثة الكبيرة التي حلّت به إثر الإنفجار الذي هزّ مرفأ بيروت، اليوم الثلاثاء.

 

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية أنها "تتابع عن كثب التقارير عن انفجار في بيروت"، وقالت: "مستعدون لتقديم كل المساعدة الممكنة".

 

كذلك، قالت السفيرة الأميركية في بيروت دوروثي شيا: "شاهدت التفجير المريع في مرفأ بيروت ونتعاطف مع الضحايا وعائلاتهم". 

 

من جهته، عرض الاتحاد الأوروبي تقديم المساعدة على لبنان بعد انفجار بيروت، كما أعرب وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، عن "تضامن بلاده مع الشعب اللبناني"، معلناً عن "استعداد بريطانيا لتقديم المساعدة والدعم".

 

وغرّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون باللغة العربية عبر "تويتر" قائلاً: "أعبرُ عن تضامني مع الاخوة اللبنانيين وفرنسا تقف الى جانب لبنان دائماً وهناك مساعدات واسعافات فرنسية يتمّ الان نقلها الى لبنان".

 

بدوره، قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان: "فرنسا الى جانب لبنان ومستعدة لتقديم المساعدة".

 

إلى هذا، بعث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين برقية تعزية للرئيس ميشال عون بضحايا انفجار مرفأ بيروت.

وجاء في برقية التعزية التي نشر نصها المكتب الصحفي للكرملين، أن "روسيا تشاطر الشعب اللبناني حزنه. وأرجو نقل كلمات المواساة إلى أهالي الضحايا وتمنياتنا الشفاء العاجل لجميع المصابين"

ومساءً، تلقى وزير الخارجية والمغتربين شربل وهبة اتصالاً من نظيره القبرصي وضع خلاله هذا الاخير جميع الامكانيات القبرصية بتصرف لبنان لمواجهة تداعيات الانفجار الكارثي الذي هز بيروت. 

 

ونشر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف تغريدة على "تويتر"، واسى فيها حكومة وشعب لبنان على خلفية الانفجار الضخم الذي ضرب مرفأ العاصمة بيروت اليوم. وكتب ظريف: "قلوبنا مع الشعب اللبناني في هذه الكارثة الكبرى. الرحمة للشهداء والصبر والسلوان لأهالي الضحايا والشفاء للجرحى". وأضاف: "سلام من الله ورحمة لهذا الوطن الأبي".

 

عربياً، غرّد ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد عبر "تويتر" قائلاً: "نقف مع الشعب اللبناني الشقيق في هذه الظروف الصعبة ونؤكد تضامننا معه".

بدوره، أجرى أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد اتصالاً مع رئيس الجمهورية ميشال عون، وأمر بإرسال مستشفيات ميدانية في أعقاب انفجار بيروت، كما أعلنت دولة الكويت عن إرسال مساعدات طبية عاجلة إلى لبنان لمواجهة آثار الانفجار الضخم.

 

وغرّد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عبر "تويتر" قائلاً: "خالص التعازي والمواساة لأشقائنا في لبنان حكومة وشعبا، جراء حادث الانفجار الأليم الذي وقع اليوم بالعاصمة اللبنانية بيروت، داعيا المولى عز وجل بالشفاء العاجل للجرحى وأن يلهم أسر الضحايا الصبر والسلوان".

 

وأصدرت وزارة الخارجية المصرية بياناً أعربت فيه عن "القلق العميق بشأن انفجار مرفأ بيروت ومصر ستتابع التطور بكل اهتمام".

 

كذلك، قال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتيه: "مستعدون لتقديم كل مساعدة يحتاجها لبنان الشقيق".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى