الارشيف / نبض لبنان

البعريني: بتوحيد الجهود نخرج من الأزمة

نبّه عضو كتلة “المستقبل” النائب وليد البعريني إلى أن “الوضع العام في البلد حساس للغاية ويتطلب من الجميع الكثير من التعاون وتوحيد الجهود كل من موقعه ومسؤوليته من أجل إحداث التغيير المنشود نحو الأفضل”.

ورأى البعريني، في سحور رمضاني أقامه على شرفه رئيس جمعية “الحداثة” زاهر عبيد في دارته ببلدة برقايل، أن “عكار تحتاج من الدولة عناية خاصة، لأن معاناتها كبيرة في مختلف المجالات” مضيفًا: “سنكون صريحين جدًا مع الناس مثلما تعودوا علينا، ثمة ما يوحي بأن المؤشرات المقبلة علينا ستكون صعبة، لكنني أقول إن علينا أن نتكاتف لنخرج من الأزمة ونضع البلاد على السكة الصحيحة”.

وأردف قائلًا: “بالرغم من أن المعطيات العامة، وإن كانت لا تشي بالكثير من التفاؤل على أكثر من صعيد، إلا أن ذلك لا يعني أن نكون محبطين، سنبقى إلى جانب الناس ومعهم في كل شؤونهم، ونحن في تشاور دائم ومستمر مع الفاعليات العكارية كل من جهته ومن زاوية اهتمامه، وهذه الحلقة تتوسع دائرتها لنخرج في النهاية بتصورات واضحة لكيفية معالجة العديد من القضايا. أعلم أن الرئيس سعد الحريري لا يتردد في كل شيء نطلبه ويتابع معنا بأدق التفاصيل وبعد الانتهاء من الموازنة سنذهب إليه لحل مشكلة البناء والتراخيص، كما سنتابع معالجة العديد من الملفات قيد البحث”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى