أخبار عاجلة

قرار اقالة الحكومة أو دفعها الى الاستقالة كان متخذا منذ مدة.. مرتضى 'فضح' السر

قرار اقالة الحكومة أو دفعها الى الاستقالة كان متخذا منذ مدة.. مرتضى 'فضح' السر
قرار اقالة الحكومة أو دفعها الى الاستقالة كان متخذا منذ مدة.. مرتضى 'فضح' السر

كتبت صحيفة "الأخبار": قرار اقالة الحكومة أو دفعها الى الاستقالة، يبدو أنه كان متخذا منذ مدة. فعدا عن حديث بعض القوى السياسية عن تعديل وزاري أو اقالة بعض الوزراء، كانت ثمة أجواء سياسية خصوصا من الفريق السياسي المشكّل للحكومة يسوّق لاستقالتها. فخلال الاجتماع الذي حصل قبيل شهر تقريبا، بين الوفد العراقي ووزراء الطاقة والصناعة والزراعة، ريمون غجر وعماد حب الله وعباس مرتضى، اقترح مرتضى أخذ صورة تذكارية "لأن الحكومة رح تفل بعد أيام". ضحك الجميع يومها وسط استياء الوفد العراقي، فيما كان مرتضى يكرر "النكتة" نفسها على مدى الأسابيع الماضية. لم يكن وزير الثقافة والزراعة على علم بانهيار قريب للهيكل الحكومي، تحت وطأة الموجة الانفجارية لحدث 4 آب. لكنه عكس نبض قوى السلطة التي كانت تتأنى الى حين الاتفاق على بديل. حتى دياب نفسه أعلن استعداده للاستقالة في حال توفر بديل. سرّع انفجار المرفأ بفرض أمر واقع يستدعي حلّ الحكومة. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى