الارشيف / نبض لبنان

إضراب تحذيري لمركز الضنية للرعاية الإجتماعية

نفّذ أساتذة وموظفو وتلاميذ مركز الضنية للرعاية الإجتماعية في بلدة سير، إضرابا تحذيريا داخل مركز الرعاية، في حضور مدير المركز مازن الأيوبي وأهالي التلاميذ، إستجابة لدعوة الإتحاد الوطني لشؤون الإعاقة، بسبب عدم دفع الدولة مستحقات الجمعيات المعنية بتربية وتأهيل وتعليم الأشخاص المعوقين المتوجبة منذ عام 2018، والمسارعة بإبرام عقود عام 2019، لأن تأخيرها سوف يؤدي إلى عدم دفع المستحقات، والإلتزام بسعر الكلفة السنوي الذي تقره القوانين، وذلك لتأخر إلتزام الدولة ثماني سنوات، حيث يعتمد حاليا سعر الكلفة عن عام 2011.

وأوضع المعتصمون، في بيان، “أن عدم دفع المستحقات المالية المتوجبة للجمعيات ودور الرعاية، سوف يؤدي إلى وضع المؤسسات أمام مشكلة تعاظم الوضع المالي الذي ترزح تحته، واضطرار بعض المؤسسات إلى تخفيض الخدمات التي تقوم بتقديمها للأشخاض من ذوي الاعاقة، وبعض الجمعيات إلى الإستغناء عن الإختصاصيين والمعالجين، وإقفال بعض المؤسسات والجمعيات أبوابها بعدما خففت خدماتها المتخصصة والعلاجية والتأهيلية”.

ورفع التلامذة المحتجون يافطات كتب عليها “من حقي الرعاية”، و”الأمن الإجتماعي في خطر”، و”إذا أغلقت مؤسستي وين بدي روح؟”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى