الارشيف / نبض لبنان

أبو فاعور: لعدم المضي بأي مشروع لا يلقى قبول أهالي المتن

اكد وزير الصناعة وائل أبو فاعور أن “منطق الأمور يقول بعدم المضي بأي مشروع لا يلقى القبول في محيطه الجغرافي وفي بيئته الحاضنة، فكيف الحال إذا كان يلقى اعتراضات واسعة من أهالي المتن ويؤثر على مناطقة مصنفة محمية طبيعية ومخصصة للاصطياف”.

وكان أبو فاعور قد استقبل، قبل ظهر الاربعاء، النائب إدي معلوف مع وفد من مخاتير المتين، نقلوا إليه اعتراض أهالي المنطقة والجوار على إقامة منطقة صناعية في بلدتهم ستقضي على المحمية الطبيعية فيها. وسلموه عريضة موقعة من مخاتير المتين والبلدات والقرى المجاورة تنص على رفضهم إقامة المنطقة الصناعية في البلدة وخصوصا في مناطق حرجية ومصنفة اصطياف، لما له من ضرر بيئي وصحي على البلدات والقرى وأهاليها.

وشرح الوزير أبو فاعور منطلق الوزارة لـ”إقامة مناطق صناعية تطور الاقتصاد وتنمي المناطق الريفية وتؤمن فرص العمل”،

وبعد الاجتماع، أوضح النائب معلوف أنه “نقل ووفد المخاتير وجهة نظر تمثل شريحة كبيرة من أهالي المتين والقرى والبلدات المجاورة الرافضة للمشروع”.

وقال: “نؤيد أي مشروع يؤمن التنمية المستدامة ويوفر الفرص والاستثمارات وفرص العمل لأبناء المنطقة، ولكن على مساحة جغرافية صغيرة ويستوعب صناعات صغيرة وخفيفة بما لا يؤثر على البيئة والحصة والسلامة العامة على الاطلاق. كما نسجل رفضنا لإقامة المشروع كما هو مطروح بمساحة 600 ألف متر مربع وضمن نطاق المحمية الطبيعية”.

ثم التقى أبو فاعور النائب طوني فرنجية وعرض معه الأوضاع السياسية العامة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى