الارشيف / نبض إقتصادي

'المركزي المصري' يحسم مصير أسعار الفائدة خلال ساعات

من المقرر أن تجتمع لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي، لتحسم مصير أسعار الفائدة المرتفعة خلال الساعات المقبلة، وسط توقعات باتجاه قوي لتثبيتها تجنباً لارتفاع معدلات التضخم خاصة بعد قيام الحكومة المصرية برفع أسعار بيع الكهرباء قبل يومين.

وقررت لجنة السياسة النقدية في البنك المركزي المصـري، في اجتماعها الأخير يوم الخميس 28 آذار الماضي، تثبيت سعر عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة عند 15.75% و16.75% و16.25% على الترتيب، وتثبيت سعر الائتمان والخصم عند 16.25%.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى